معلومات عامة عن الجالية

الارمن في العراق

يشير المؤرخ الارمني موفسيس الخوريني في مدوناته بان الارمن كانوا يعيشون في العراق منذ القدم.

في القرن السابع عشر وبعد احتلال أرمينيا من قبل الفرس اتى الشاه عباس 12000 أرمني من أرمينيا وسكنهم في منطقـة جلفا الجديدة (أصفهان). وبعد موت الشاه عباس تعرض الارمن في ايران الى المضايقات لذا بدأت هجرتهم مـن أيران الى العــراق والهند. قسم من المهاجرين لم يكملوا طريقهم الى الهند وانما استقروا في البصرة. فيما بعد هاجر الارمن الى العراق من مناطق ديكراناكيرت وأورفا وأدنة وأزمير. الارمن في بدايــات وجودهــم في العــراق كانوا مقسمين، فقد كان أرمــن البصرة يتبعــون مطرانية (أبرشية) اصفهان، أما أرمن بغداد فكانوا يتبعون الكرسي الرسولي في أيجميازين في أرمينيا.

نتيجة للابادة الجماعية التي تعرض لها الشعب الارمني عام 1915 فقد هاجر عشرات الالاف من الارمن الى العراق . في عشرينيات القرن الماضي سكن العراق حوالي 90 الف أرمني، بعد فترة من الزمن عاد قسم منهم الى أرمينيا بينما هاجر القسم الاخر الى اماكن اخرى.

لقد وصل عدد الارمن في العراق قبل اندلاع الحرب عام 2003 الى 25 الفا، سكن اغلبيتهم في العاصمة بغداد وسكن القسم الاخر في المدن العراقية مثل الموصل، البصرة وكركوك والخ. عمل الارمن في العراق وبصورة رئيسية في مجال التجارة والحرف اليدوية وكذلك برز منهم الاطباء والمهندسين والموظفين الحكوميين.

مطرانية الارمن في العراق يتبع الكرسي الرسولي في أيجميازين في أرمينيا وله 9 كنائس، اربع منها في بغداد. موقع المطرانية في بغداد ملاصقة لكنيسة كريكور المنور والتي تعتبر اكبر كنيسة ارمنية في العراق. تصدر المطرانية مجلة كانتيغ (القنديل) الفصلية. وكذلك هناك الكتاب السنوي (طاتيف) لمدرسة الارمن الاهلية في بغداد.

ترعى اللجنة الادارية المركزية لطائفة الارمن الارثوذكس في العراق ومقرها في بغداد شؤون الطائفة الدينية والقومية وتتبع لها اللجان الادارية الفرعية في الموصل، البصرة، كركوك، أربيل الخ. رئيس طائفة الارمن الارثوذكس هو نيافة المطران الدكتور افاك اسادوريان وقد انتخب في سنة 2010 امينا عاما لمجلس رؤوساء الطوائف المسيحية في العراق. تعمل في العراق – بغداد اللجان والجمعيات التالية:-

  • اللجنة الادارية المركزية لطائفة الارمن الرثوذكس في العراق
  • الجمعية الخيرية الارمنية العمومية
  • النادي الرياضي الارمني (هومنتمن)
  • جمعية الشبيبة الارمنية
  • الجمعية الثقافية لنساء الارمن في العراق
  • نادي الشهيد اوهان الرياضي

كان للارمن مدارسهم الخاصة،وكانت مدرسة الارمن الاهلية في بغداد تضم أكثر من 700 طالب وطالبة. اعيد فتح مدرسة الارمن الاهلية عام 2004 وتضم 9 صفوف من الاول الابتدائي الى الثالث المتوسط وتضم حوالي 130 طالب وطالبة. وكذلك توجد روضة للاطفال .

عام 2005 اقر الدستور العراقي امكانية استخدام الارمن اللغة الارمنية كلغة الام.

بسبب الحرب العراقية-الايرانية وحرب الخليج وبسبب الظروف الاقتصادية والامنية الصعبة اضطرت الكثير من العوائل الارمنية الهجرة الى البلدان المجاورة وأوربا والولايات المتحدة وحوالي 1000 أرمني عراقي هاجر الى أرمينيا.

في الوقت الحاضر انتقل بعض الارمن للسكن في المدن الشمالية والتي تعتبر اماكن امنة، ويصل عدد الارمن الذين يعيشون في اقليم كردستان الى حوالي 2000 شخص.

أزداد عدد المهاجرين الارمن الى المناطق الشمالية من العراق والى خارج العراق بعد تشرين الاول وكانون الثاني 2010 حيث تعرضت الكنائس المسيحية الى الهجمات الارهابية.

حاليا عدد الارمن في العراق يصل الى 13 الف ارمني.

 

الارمن الكاثوليك في العراق

في عام 1914 كان عدد الارمن الكاثوليك حوالي 300 ارمني. بعد الحرب العالمية الاولى وحتى عام 2003 وصل عددهم الى 3000 ارمني. أغلبيتهم يتكلمون اللغة العربية.

للطائفة كنيستان، احدهما كنيسة سيدة الزهور وقد شيدت عام 1844 اما الثانية وتسمى كنيسة القلب الاقدس وقد شيدت عام 1937. وفي عام 1997 تم اعادة بناء كنيسة الارمن الكاثوليك الرئيسية والتي تعتبر اكبر كنيسة مسيحية في بغداد.

رئيس طائفة الارمن الكاثوليك هو نيافة المطران امانوئيل داباغيان.

ان عدد الارمن الكاثوليك في العراق حوالي 200-250 عائلة ارمنية.

الموقع الرسمي لوزارة الخارجية الجنسية المزدوجة التأشيرة الالكترونية نماذج التأشيرات